هبة الاسرى

هبة الاسرى 2017

شرع 1500 أسير في سجون الاحتلال في السابع عشر من نيسان/ أبريل 2017، بالإضراب المفتوح عن الطعام، وذلك لاستعادة العديد من حقوقهم التي سلبتها إدارة سجون الاحتلال؛ والتي حققوها سابقاً بالعديد من الإضرابات.

في اليوم السابع من الاضراب انخرط (40) أسيرا في سجن “مجدو” و(20) في سجن “ريمون” في معركة الحرية والكرامة إلى جانب رفاقهم من الأسرى المضربين، وفي اليوم السابع عشر والثامن عشر من الاضراب أعلن (100) أسيراً من قادة فصائل العمل الوطني والإسلامي انضمامهم لمعركة الحرية والكرامة.

وفي اليوم الحادي والثلاثون انضم (60) أسيراً للإضراب المفتوح عن الطّعام في سجن “جلبوع”، وفي اليوم الرابع والثلاثون أكثر من (200) أسير في سجون “نفحة”، “ريمون” و”ايشل” التحقوا بالإضراب عن الطعام، نصرة لرفاقهم وفي اليوم الأربعون علق الأسرى إضرابهم المفتوح عن الطعام، بعد محادثات استمرت لمدة (20) ساعة بقيادة الأسير مروان البرغوثي، وانتهتبتحقيق اهم مطالبهم.

تضامن الشعب الفلسطيني مع إضراب الأمعاء الخاوية عن الطعام الذي خاضه نحو 1500 في السجون الإسرائيلية ضد ظروف اعتقالهم، حيث تظاهر الآلاف من الفلسطينيين، دعماً للأسرى.

يوميات الهبة:

– 27 أبريل/نيسان 2017: إضراب عام وشامل يعم كافة الأراضي الفلسطينية مع دخول إضراب الأسرى يومه 11، حيث أغلقت المحال التجارية والمؤسسات التعليمية والخدماتية أبوابها أمام المواطنين، مع انتشار خيم التضامن مع الأسرى المضربين في كافة ارجاء الأراضي الفلسطينية، في التزام بالإضراب لم تشهد له الأراضي الفلسطينية مثيلا منذ الانتفاضة الأولى؛ حيث شلت الحياة بالكامل في كافة المرافق الرسمية والشعبية والعامة.

– 3 مايو/أيار 2017: شارك نحو عشرة آلاف فلسطيني في اعتصام ومسيرة حاشدة في ميدان نيلسون مانديلا بمدينة رام الله في أكبر تحرك شعبي لدعم الأسرى، رفعوا خلالها شعارات تطالب السلطة الفلسطينية بمضاعفة الضغط الدولي لإسناد الأسرى.

– 4 مايو/أيار 2017: انضمام خمسين أسيرا فلسطينيا للإضراب، بينهم قيادات من فصائل مختلفة، أبرزهم أحمد سعدات الأمين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، ونائل البرغوثي وعباس السيد القياديان في حركة المقاومة الإسلامية (حماس) وزيد بسيسي القيادي في حركة الجهاد الإسلامي.

– 4 مايو/أيار 2017: وزارة الصحة الإسرائيلية تصدر تعليمات للمستشفيات الإسرائيلية تطالبها بالاستعداد لاستيعاب إعداد كبيرة من الأسرى الفلسطينيين المضربين بعد تدهور حالتهم الصحية في محاولة لكسر الإضراب من خلال إجبارهم على التغذية القسرية وتفشل في ذلك.

– 7 مايو/أيار 2017: سلطات الاحتلال تصعد ضغوطها وتشن حربا نفسية على الأسرى المضربين، وتنشر شريط فيديو اعتبره الفلسطينيون مفبركا للأسير مروان البرغوثي تدعي فيه أنه كان يتناول الطعام داخل زنزانته، لكنها تفشل مجددا في كسر الإضراب والتأثير على الروح المعنوية للمواطنين والأسرى على حد سواء.

تشغيل الفيديو

– 11 مايو/أيار 2017: قالت هيئة شؤون الأسرى إنه تم نقل 47 أسيرا مضربين عن الطعام إلى مستشفيات ميدانية بعد تدهور أوضاعهم الصحية، من بينهم عميد الأسرى وأحد قادة الإضراب كريم يونس.

– 12 مايو/أيار 2017: موافقة أولية من قبل السلطات الإسرائيلية للدخول في مفاوضات مع قادة الأسرى حول مطالبهم لإنهاء الإضراب.

– 23 مايو/أيار 2017: ناشد الرئيس الفلسطيني محمود عباس الرئيس الأميركي ترمب خلال اجتماعهما في بيت لحم التحرك قبل فوات الأوان بشأن ملف الأسرى، ويتم تكليف المبعوث الأميركي جيسون غرينبلاط بالوساطة.

– 26 مايو/أيار 2017: أبلغ الوسيط الأميركي غرينبلاط القيادة الفلسطينية بعرض من نتنياهو يطالب فيه الأسرى بتعليق إضرابهم 24 ساعة يتعهد خلالها ببدء تنفيذ مطالبهم، وأبلغت قيادة الأسرى المضربين في سجن عسقلان هيئة شؤون الأسرى ونادي الأسير في 27 مايو/أيار 2017 بالموافقة على تعليق الإضراب على خلفية تلك التفاهمات.

– 27 مايو/أيار 2017: أعلنت هيئة شؤون الأسرى الفلسطينيين تعليق إضراب مئات الأسرى عن الطعام الذي استمر 41 يوما، بعد مفاوضات مع سلطات الاحتلال.

وتشكلت لجنة وطنية لمساندة الاسرى ودعمهم حيث دعت الى الفعاليات الاتية:

– الاثنين 1 أيار تتوجه اللجنة الوطنية لعاملاتنا وعمالنا في مواقع العمل والمنشآت والمصانع بالتحية بمناسبة الأول من أيار، ونشيد بقرار الاتحادات العمالية تخصيص الفعاليات هذا العام نصرة للأسرى.

وتوجه اللجنة دعوتها لأبناء شعبنا وقطاعاته المختلفة للمشاركة في الاعتصام امام الامم المتحدة بالقرب من قصر رام الله الثقافي الساعة الثانية عشرة ظهرا بمشاركة فرق كشفية وقطاعات شعبنا المختلفة.

– الثلاثاء 2 أيار يوم للتصعيد الشامل والنوعي على كافة نقاط الاحتكاك والتماس مع الاحتلال وكل تعبيرات وجوده فوق أرضنا، وندعو شبابنا المنتفض لقطع الطرق الالتفافية أمام المستوطنين وإغلاق الشوارع في قرانا واريافنا أمامهم.

– الاربعاء 3 أيار دعوة جماهير شعبنا للمشاركة في المسيرة الحاشدة أمام النصب التذكاري للراحل نيلسون مانديلا (حي الطيرة – رام الله) الساعة الخامسة مساء واعتباره يوما للمسيرات الحاشدة في الضفة الغربية وقطاع غزة وهو يوم لتعميق وتصعيد حملات المقاطعة لمنتجات وبضائع الاحتلال.

– الخميس 4 أيار دعوة ابناء شعبنا في كل أماكن تواجده وأبناء أمتنا العربية لإعلان الاضراب عن الطعام ليوم واحد اسنادا للأسرى المضربين، والدعوة للمشاركة في مسيرات شموع لأطفال الأسرى وعائلاتهم تأكيدا على تمسكهم بالحياة رفضا لسياسات الموت تضاء الشموع في مراكز المدن الساعة السابعة مساء.

المراجع:

المصادر:

  • المصدر رقم واحد – تفاصيل عنه
  • المصدر رقم اثنين – تفاصيل عنه